د.بشير حداد يؤكد على ضرورة التنسيق والتعاون بين الكتل السياسية ورئاسة المجلس وتكثيف العمل مع اللجان النيابية لإقرار القوانين المهمة.

أكد نائب رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور بشير حدادعلى ضرورة التنسيق والتعاون المستمر بين الكتل السياسية وهيئة رئاسة مجلس النواب وتكثيف العمل والجهود لتشريع القوانين المهمة في إطار المصلحة العامة وبهدف تقديم الخدمة لأبناء شعبنا من زاخو الى الفاو ، وبعث رسائل ايجابية مهمة للشارع العراقي .
وجاء حديث سيادته خلال زيارته اليوم لمقار الكتل السياسية ، كتلة دولة القانون والبدر النيابية وكتلة حزب الفضيلة، كما شدد الحداد على أهمية تعزيز التواصل بين الكتل السياسية والكتل الكوردستانية للمضي في التشريعات والقوانين المهمة والمعطلة وترك الخلافات الجانبية والتوجه نحو إعادة بناء جسور الثقة بين كافة المكونات لمعالجة المشاكل والملفات العالقة وفي مقدمتها المشاكل بين بغداد َوأربيل وتجاوز أخطاء الحكومات السابقة، مشيراً الى أن زيارة الرئيس البارزاني لبغداد ولقائه بقادة الأحزاب والرئاسات والقوى الوطنية جاءت كبادرة خير وخطوة مهمة باتجاه تصحيح المسار وحل المشاكل بين الإقليم والمركز وبناء شراكة وطنية في المرحلة القادمة على أساس روح الأخوة والمصلحة العامة.

من جانبهم ثمن رؤساء الكتل والسادة النواب زيارة د.بشير حداد بصفته عضو في هيئة رئاسة المجلس الى مقار الكتل السياسية وحرصه على ضرورة التواصل ومناقشة آليات التعاون وعرض الرؤى والاختلافات بكل شفافية وتفهم مطالب كافة المكونات والتأكيد على المشتركات والعمل الدؤوب لتفعيل دور البرلمان وعودة هيبة المؤسسة التشريعية ورد الاتهامات المغرضة من خلال تعيين ناطق رسمي بإسم البرلمان وتفعيل دور الدائرة الاعلامية للحفاظ على سمعة هذه المؤسسة التي تمثل الشعب وإلزام النائب بضوابط مدونة السلوك النيابي لمنع التشهير والاتهامات المتبادلة بين الآخرين في وسائل الاعلام دون أي دليل، سيما وأن المرحلة القادمة تتطلب تعاون الجميع لتكثيف الجهود من أجل إقرار القوانين والتشريعات النافذة التي تتعلق بالجانب الخدمي والحياة اليومية للمواطنين.

المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب
السبت 24 تشرين الثاني 2018



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X