د.بشير حداد في الاحتفال المركزي لافتتاح المتحف الإسلامي”مجلس النواب العراقي عازم على المضُي بتشريعات وقوانين تدعم روح التسامح والتعايش السلمي بين مكونات المجتمع”.

أقيم اليوم في المديرية العامة للاحتفالات الدينية والمولد النبوي الشريف لديوان الوقف السُني ، الاحتفال المركزي بمناسبة أفتتاح مشروع المتحف الإسلامي الذي يعنى بتوثيق السيرة النبوية الشريفة، برعاية رئيس ديوان الوقف السني د.عبد اللطيف الهميم وبمشاركة د.بشير حداد نائب رئيس مجلس النواب العراقي، وبحضور عدد من المسؤولين والسفراء والشخصيات الدينية والثقافية ونخبة من الأساتذة من الهيئة العلمية المشرفة على المشروع.

الحداد ألقى كلمة بهذه المناسبة بارك فيها أفتتاح هذا المشروع العصري وثمن عالياً كل الجهود التي بذلت في سبيل افتتاح هذا المتحف الديني والثقافي والمعلم الحضاري، لأنه يجسد السيرة النبوية العطرة، واستذكار مهم للأحداث والذاكرة الإنسانية وتوثيق حياة قدوتنا الرسول الأعظم عليه افضل الصلاة والسلام من أقواله وأفعاله النيرة وشمائله، نائب الرئيس أضاف بقوله أمام الحاضرين”مجلس النواب العراقي عازم في هذه الدورة على المضي بتشريعات وقوانين تدعم روح التسامح والتعايش السلمي بين مكونات المجتمع، وتقديم الدعم اللازم لدواوين الأوقاف ورجال الدين والدعاة والأساتذة والأكاديميين لأداء دورهم الأنساني في مجتمعنا، ومساندة كل الجهود لتعزيز الأمن والاستقرار في البلاد”.

وفي ختام الأحتفال تجول سيادته مع رئيس الديوان والضيوف داخل أروقة المتحف الإسلامي وأطلع على تفاصيل المنجز لهذا المشروع المبارك.

المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب
8 كانون الثاني 2019



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X