بيان صادر عن تجمع البرلمانيات بشان فاجعة الموصل

تلقينا ببالغ مشاعر الحزن والاسى نبأ غرق العبارة في المدينة السياحية بالموصل الامر الذي اودى بحياة مئات المواطنين الابرياء من نساء واطفال وشباب.
الموصل: هذه المدينة المنكوبة التي ماكادت تنزع عن جسدها جروح الظلم والارهاب الذي عاشته تحت سيطرة الدواعش الاشرار، حتى حلت بها فاجعة اخرى اغرقت اهلها في دوامة جديدة من الالام والاحزان، وكأنما كتب على هذه المدينة ان يستمر نزيف دموع مواطنيها بلا انقطاع.
ان تجمع البرلمانيات يدين هذه الفاجعة ويطالب بمعاقبة من تسبب بها، يناشد رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي بمراجعة مستوى الخدمات السياحية التي تقدمها  الدولة للمواطنين في عموم محافظات العراق، واعتبار كل غرقى اليوم شهداء، مع تكريم من انبرى لانقاذ الغرقى من شباب الموصل الاخيا، وفرق الدفاع المدني والنجدة النهرية ويطالب ان يتم اطلاق عليهم تسمية شهداء الربيع.
تعازينا لذوي الغرقى، ودعواتنا ان يلهمهم الله عز وجل الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.


انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X