لجنة النفط والطاقة تستضيف وكيل وزير النفط لشؤون المصافي ومدير عام التخطيط في الوزارة

استضافت لجنة النفط والطاقة برئاسة النائب هيبت الحلبوسي يوم الاربعاء ٢٧/١١/٢٠١٩ بحضور اعضاء اللجنة السيد حامد الزوبعي وكيل وزارة النفط لشؤون التصفية ومدير عام دائرة الدراسات والتخطيط ومعاونه في الوزارة لبحث عدد من القضايا التي تخص القطاع النفطي وعمل اللجنة.

واكد السيد رئيس اللجنة خلال الاستضافة على أهمية ايقاف الهدر المالي لشراء المشتقات النفطية التي أنفقت الوزارة أكثر من ٣٢ مليار دولار منذ أكثر من ١٤ عاما.

وشدد السيد الحلبوسي على أهمية اتخاذ وزراة النفط خطوات فاعلة وسريعة لوقف هذا الهدر من خلال الإسراع في تشييد مصاف حكومية جديدة وتطوير وصيانة المصافي الحالية.

من جانبه أوضح السيد حامد الزوبعي وكيل الوزارة للشؤون التصفية كميات الطاقة الإنتاجية المخطط لها والفعلية من خلال جدول تفصيلي عن مواقع المصافي والسنوات القادمة.

بدوره اجاب مدير عام دائرة الدراسات والتخطيط عن الأسباب التي أدت إلى قلة وبطئ الناتج الفعلي من المشتقات النفطية، عازيا السبب إلى قلة التخصيصات المالية وان السبب الرئيسي هو المال.

وأعرب السيد الحلبوسي عن استعداد اللجنة لدعم عمل الوزارة في تَوفير المشتقات النفطية وتذليل العقبات التي تحول دون تحقيق الطاقة الإنتاجية المخطط لها، مشددا على أهمية الاستفادة من الأموال التي تنفق وتهدر في شراء المشتقات النفطية في مشاريع البنية التحتية وبناء مصاف حكومية بامكانها استيعاب آلاف من العاطلين عن العمل وسد الحاجة المحلية وتصدير المشتقات النفطية بدلا من استيرادها في ظل كون العراق من اكبر الدول في تصدير النفط الخام.

بعدها وجه أعضاء اللجنة استفسارات عن ملاحظات تخص وضع المصافي في المحافظات الجنوبية والشمالية.

وطلب السيد رئيس اللجنة هيبت الحلبوسي من وفد الوزارة تزويد اللجنة باجوبة تحريرية ومعززة بالوثائق بشأن الأسئلة والاستفسارات التي وجهها رئيس وأعضاء اللجنة.

وتم الاتفاق خلال الاجتماع على تعديل قانون الاستثمار النفطي في المصافي والعمل على التنسيق والعمل المشترك من أجل تحقيق الأهداف المرسومة في القطاع النفطي.

 

مجلس النواب
الدائرة الإعلامية
٢٧/١١/٢٠١٩

 



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X