لجنة الشباب والرياضة تشارك في جلسة حوارية نظمنتها اللجنة الأولمبية بشأن مشروعي قانوني الإتحادات والأندية الرياضية

شاركت لجنة الشباب والرياضة برئاسة النائب عباس عليوي رئيس اللجنة وبحضور النائبين ديار برواري نائب رئيس اللجنة وبيداء خضر عضو اللجنة يوم الخميس 2019/12/12 في الجلسة الحوارية التي نظمنتها اللجنة الأولمبية الوطنية بشأن مشروعي قانوني الإتحادات والأندية الرياضية.

وبارك السيد رئيس لجنة الشباب والرياضة في كلمة له خلال الجلسة التي عقدت في فندق بابل ببغداد وبحضور رئيس اللجنة الأولمبية السيد رعد حمودي واعضاء المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية وممثلين عن وزارة الشباب والرياضة ورئيس لجنة قرار ١٤٠ د. أكرم نعيم عطوان ورؤساء الإتحادات الرياضية الأولمبية وغير الأولمبية إقرار قانون اللجنة الأولمبية الوطنية بعد أن ظل معلقا طيلة ال ستة عشر عاما، مؤكدا سعي اللجنة لاقرار القوانين الرياضية المعلقة وأهمها مشروعي قانوني الإتحادات، والأندية الرياضية.

واوضح النائب ديار برواري ان لجنة الشباب والرياضة حضرت للجلسة الحوارية للاستماع لآراء ووجهات النظر واطلاع رؤساء الإتحادات الرياضية والمختصين بالشأن الرياضي لمسودة القوانين التي من شأنها الاسهام في صياغة القوانين الرياضية، مؤكدا على تحديد موعد للقاء السيد فائق زيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى لبحث إمكانية انشاء محكمة رياضية.

من جهته قدم السيد رعد حمودي رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية الشكر والتقدير للجنة الشباب والرياضة والسادة أعضاء مجلس النواب للجهود التي بذلوها في إقرار قانون اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية، مثمنا دور لجنة الشباب والرياضة في متابعتها وسعيها لاقرار القوانين الرياضية المعطلة، مؤكدا على أن عقد الجلسة الحوارية جاءت للخروج بقرارات وتوصيات تخدم الرياضة العراقية.

من جهتهم ثمن السادة رؤساء الإتحادات الرياضية جميع الجهود المبذولة في تشريع قانون اللجنة الأولمبية الوطنية، مشددين على ضرورة الاهتمام بالواقع الرياضي الذي تراجع في الفترة الأخيرة، آملين بأن تكون موازنة عام ٢٠٢٠ منصفة من الناحية المالية لكي يستنى للاتحادات المشاركة في البطولات المحلية والدولية، مطالبين بأن تكون هناك آلية متعبة يتم الإتفاق عليها في عملية صرف مستحقاتهم المالية وتنظيم رواتب الإتحادات الرياضية.

كما أكد السادة رؤساء الإتحادات الرياضية على ضرورة الإهتمام بالمواهب الرياضي ووضع إستراتيجية متبعة لإيجاد البطل الأولمبي، منوهين على ضرورة وضع برامج تطوير المواهب من خلال التعامل مع شركات عالمية تختص بهذا الشأن، آملين من لجنة الشباب والرياضة النيابية بذل المزيد من الجهود لحل المشاكل والمعوقات التي تواجه الرياضة العراقية.

بدوره أكد النائب ديار برواري ان لجنة الشباب والرياضة سوف تعقد اجتماعا مشتركا مع لجنة قرار ١٤٠ للتعاون في حل المشاكل والمعوقات التي تواجه عملهم والتي تسهم في سير عمل الإتحادات الرياضية بسلاسة، موضحا بأن المنح الحكومية في السابق كانت تأتي للجنة الأولمبية ومن ثم توزع للاتحادات الرياضية لكن بعد إقرار قانون اللجنة الأولمبية الوطنية أصبحت هناك استقلالية للاتحادات الرياضية من الناحية المالية وسوف تستلم منحها مباشرة من الحكومة عبر فتح حساب رسمي لكل اتحاد رياضي، مشددا على ضرورة الإسراع في انشاء النظام الداخلي للجنة الأولمبية الوطنية لأن اغلب مواد القانون مرتبطة بالنظام الداخلي للجنة الأولمبية.

من جهته أوضح السيد أكرم نعيم عطوان رئيس لجنة قرار ١٤٠
ان المكتب التنفيذي غير شرعي بحسب قرارات القضاء العراقي وهو سبب تشكيل لجنة قرار ١٤٠”، مبيناً أن “باب اللجنة مفتوح أمام الجميع، ولأول مرة نشهد تعاوناً كبيراً بين المؤسسات الرياضية منذ ١٦ عاماً، مضيفا على أن عمل اللجنة ليس سهلاً كما يتصور البعض، بل يشهد معرقلات عدة يعرفها الجميع، كونه يرتبط بجهات أخرى، كما أنه يخضع لقانون الصرف الخاص بالموازنة العامة للدولة على وفق بنود القرار رقم 140، ولا يمكن انكار حدوث بعض الثغرات هنا أو هناك كونها التجربة الأولى للوزارة في إدارة الملف المالي للجنة الأولمبية، مبينا في الوقت نفسه الحاجة الى ضابطة إدارية وقانونية، إذ سيتم منح ٦٠٪ من ميزانيات الاتحادات في الحسابات المصرفية لعام ٢٠٢٠ بحسب القانون مع مراقبة الصرف المالي، فيما تم منح الاتحادات الرياضية المبالغ المالية غير المدفوعة للأشهر الأربعة الأولى من عام ٢٠١٩.

من جانبهم أكد ممثلو وزارة الشباب والرياضة على عدم وجود الطموح لدى أي شخصية في الوزارة لنيل منصب سواء في الأولمبية أو الاتحادات المركزية، مؤكدين دعم الوازة الكامل للجهات المعنية في الرياضة والاتحادات الرياضية وتعاونها مع لجنة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية والمختصين بالشأن الرياضي للارتقاء بالواقع الرياضي العراقي.

 

مجلس النواب
الدائرة الإعلامية
2019/12/12

 



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X