بيان

استنكر رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي الاعتداء الذي تعرضت له قطعات من الحشد الشعبي، والذي أوقع عددا من الشهداء والجرحى، معتبرا هذا الاستهداف انتهاكا لسيادة العراق.

وقال رئيس مجلس النواب: في الوقت الذي نطالب الجميع بضبط النفس؛ نجدد دعوتنا بأن تكون جميع القوات تحت إمرة القائد العام للقوات المسلحة. مؤكدا سيادته على ضرورة الالتزام بتوفير الحماية للبعثات الدبلوماسية وقوات التحالف الدولي التي تتواجد على الأراضي العراقية بطلبٍ وموافقةٍ من الحكومة، وأن تتوحد الجهود لإكمال الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي.

وتابع رئيس مجلس النواب قائلا: نسأل الله العلي القدير أن يتقبل شهداء الحادثة الأليمة بواسع رحمته، وأن يمنَّ على الجرحى بالشفاء العاجل.

المكتب الإعلامي
لرئيس مجلس النواب
30 كانون الأول 2019



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X