لجنة الثقافة النيابية تبحث خطط الوقاية والتأثيرات من جائحة كورونا للحد من انتشارها

بحثت لجنة الثقافة والسياحة والآثار برئاسة النائبة سميعة الغلاب وحضور اعضائها يوم الثلاثاء 9/6/2020، التأثيرات التي خلفتها جائحة كورونا والخطط التوعوية التي اتخذتها الجهات التي تشرف على ادائها اللجنة، وسبل تذليل العقبات بشأن المرافق السياحية والفنادق التي وضعت تحت تصرف خلية الأزمة من اجل تحديد انتشار هذا الوباء، وتشريع وتعديل عدد من القوانين.

وناقشت الاجنة خلال الاجتماع عددا من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال حيث اتخذت بعض القرارات والتوصيات بصددها ، وقررت متابعة الأماكن والمرافق السياحية والخدمات الفندقية المخصصة للجائحة، وتخويل السيد علي الحميداوي بإعداد دراسة لتطوير الواقع السياحي، كما قررت مخاطبة المؤسسات والنقابات التي تشرف على ادائها لحثها على ممارسة مهامها بفاعلية اكثر في الجانب التوعوي للوقاية من فيروس كورونا من أجل الوصول لنتائج ملموسة.

وأكدت اللجنة على ضرورة الاهتمام بالتراث العراقي ومتابعة تنفيذ شروط اليونسكو لتثبيت إدراج مدينة بابل على لائحة التراث العالمي، كذلك متابعة تأهيل المواقع المهمة والإرث العمراني كأهوار العراق وشناشيل البصرة وجامع النوري وتخصيصاتها المالية، مشيرة إلى ضرورة مناقشة اتفاقية التعاون المشترك وإطلاق خطط التنمية المستدامة التي أبرمت مؤخراً بين وزارتي الثقافة والإتصالات.

وشددت اللجنة على ضرورة المضي بتشريع عدد من القوانين التي تقع ضمن أولوياتها اذ قررت الموافقة على تبني مقترح التعديل الأول لقانون سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية والمضي بالسياقات التشريعية حياله.

الدائرة الاعلامية
مجلس النواب
٢٠٢٠/٦/٩



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X