لجنة الأوقاف النيابية تتابع الإجراءات الصحية والوقائية للعتبة الكاظمية المقدسة

تابعت لجنة الأوقاف والشؤون الدينية النيابية برئاسة النائب حسين اليساري ونائب رئيس اللجنة النائبه هناء تركي اليوم الجمعة 2020/6/26 الاجراءات الصحية والوقائية التي تقوم بها العتبة الكاظمية المقدسة بشأن وباء كورونا المستجد COVID-19
ودورها في تأمين الحماية اللازمة لملاكاتها وزائريها الكرام.

واشاد رئيس اللجنة بالدور الكبير والفاعل للعتبة الكاظمية المقدسة وأمينها العام الدكتور حيدر حسن الشمري من خلال الخدمات والرعايته التي تقدمها للزائرين الكرام منها
الاجراءات المشددة في تعفير مفاصل الصحن الكاظمي الشريف ومحيطه بشكل يومي ودوري، وغلق أبواب الحرم الشريف منذ شهر رجب الأصب ولغاية اليوم، ونشر أجهزة التعفير والتعقيم في مداخل الصحن الشريف، والتأكيد على التزام الخدم بارتداء الكمامات والقفازات الواقية التي توزع بشكل يومي على الخدم (مجاناً)، فضلا عن جعل عمل ملاكات العتبة الكاظمية المقدسة بنسبة (50%) وفق توصيات الجهات الصحية العُليا للحد من انتشار الوباء.

وأكد أمين عام العتبة الكاظمية ان هناك تعاون وتنسيق مع فرق دائرة صحة بغداد/ الكرخ، بإجراء حملة الفحوصات الأولية والمسح الحراري للخدم وأخذ العينات لتعزيز الأمن الصحي، فضلاً عن الحملات الميدانية لنشر الوعي الصحي الوقائي في أزقة وأحياء مدينة الكاظمية المقدسة، وكذلك الاجراءات الصحية الأخرى والالتزام بتوجيهات المرجعية الدينية العُليا متمثلة بسماحة آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله الوارف)، وبتعليمات وإرشادات منظمة الصحة العالمية (WHO) و لجنة الأمر الديواني رقم (55) لسنة 2020، ووزيري الصحة والبيئة السابق والحالي وجميع تلك الجهات الصحية الرسمية المسؤولة والتي أثنت على الجهود الوقائية وإجراءات السلامة المتخذة من قبل الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة.
بدوره قدم رئيس لجنة الأوقاف والشؤون الدينية النيابية شكره وتقديره العالي للعتبة الكاظمية المقدسة وامينها العام
الأستاذ الدكتور حيدر الشمّري لمواقفه الإنسانية المشرفة في إرسال الإمدادات وحملات الإغاثة الإنسانية، ودعم مستشفيات بغداد ومنها مستشفى الفرات العام، وأماكن الحجر الصحي بالبدلات الوقائية الصحية والكمامات الطبية واستحداث خطوط إنتاج خاصة بعد تزايد الطلب عليها وشحتها في المؤسسات الصحية، وارتفاع اسعارها في الأسواق المحلية، والأشراف على تصنيع روبوت ( خادم طبيب بغداد ) للتعامل مع المصابين بفيروس كورونا، وتأمين الحماية اللازمة والحفاظ على صحة وسلامة الملاكات الطبية والصحية والتمريضية والخدمية العاملة في المستشفيات من خلال تقديمهم الخدمات الصحية للمصابين، فضلاً عن تكريمه لأبطال الجيش الأبيض من الملاكات الطبية والصحية والتمريضية والإدارية بمستشفى الفرات العام في خط المواجهة الأول.
في الوقت ذاته تؤيّد لجنة الأوقاف والشؤون الدينية النيابية بيان العتبة الكاظمية المقدسة حول ما نشر عن إصابة غالبية العاملين في العتبة الكاظمية المقدسة بالوباء وهذا افتراء محض، بعد ما تابعت تصريحات النائبة عالية نصيف وللأسف الشديد غير المدروسة والبعيدة عن الحقائق والتي يعتبرالشارع الكاظمي والمدينة المقدسة من بين أكثر المناطق التزاماً بالحظر الصحي الوقائي، والتزام عوائلها الكريمة بإجراءات الوقاية الصحية، وكذلك أثارت استياء وامتعاض العتبة الكاظمية المقدسة متمثلة بأمينها العام وأعضاء مجلس الإدارة وخدام الإمامين الجوادين “عليهما السلام”، وتطالب اللجنة بتقديم اعتذار رسمي وفقا لما ورد في وسائل الإعلام.

مجلس النواب
الدائرة الإعلامية
2020/6/26

 



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X