بيان لجنة الشباب والرياضة بشأن قرب انتهاء مهلة عمل اللجنة التطبيعية لأتحاد كرة القدم

تتابع لجنة الشباب والرياضة في باهتمام بالغ عمل اللجنة التطبيعية لأتحاد كرة القدم لانجاز الملفات الملقاة على عاتقها، ومع قرب انتهاء مهلة ال ٦ أشهر في 3 تشرين الأول المقبل الممنوحة لعمل اللجنة التطبيعية لاتحاد كرة القدم فإن لجنة الشباب والرياضة تود التذكير  بضرورة الإسراع بإكمال المهام الملقاة على عاتقها وإنجاز كافة متطلبات إجراء الانتخابات من أجل عودة الاستقرار للكرة العراقية وضمان النهوض بالواقع الكروي.

وتعبر لجنة الشباب والرياضة النيابية عن الأسف لعدم تواجد إتحاد كرة القدم الذي يعتبر ركيزة من ركائز الهيئة العامة للأولمبية الوطنية وهي تستعد لإقرار نظامها الداخلي والتحضير لإجراء انتخابات المكتب التنفيذي مما يستدعي منا حث اعضاء التطبيعية من أجل السعي الجاد والعمل المتواصل جنبا الى جنب مع الهيئة العامة لاتحاد كرة القدم للوصول الى نتائج مرضية للشارع الرياضي الذي يترقب انبثاق اتحاد منتخب يضع برامجا وخططا وستراتيجيات واضحة للنهوض بكرة القدم التي تحضى بشعبية كبيرة في عموم البلاد.

وفي الوقت الذي تحرص فيه لجنة الشباب والرياضة لدعم كل ما يسهم بالنهوض بواقع كرة القدم والرياضة عموما خاصة فانها تدرك حجم المسوؤلية وثقلها على السادة اعضاء التطبيعية الذين من المفترض أن يعرضوا على الجهات المعنية سواء النيابية أو الحكومية أو الإعلامية عبر تقارير مفصلة دورهم وعملهم خلال الفترة المنصرمة.

وتود لجنة الشباب والرياضة النيابية تنبيه جميع المعنيين والمهتمين بالشأن الرياضي بأن أي تمديد أو تأخير لعمل اللجنة التطبيعية لن يصب في صالح كرة القدم الأمر الذي يتطلب من كافة المعنيين التركيز على الهدف الأسمى هو التهيؤ لانتخابات اتحاد جديد لكرة القدم والالتزام بالمهام التي حددها الإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وعدم التوسع والاجتهاد بها.

ونطالب بضرورة قيام اللجنة التطبيعية بإرسال تقرير شامل يتضمن ماتم إنجازه وماهو قيد الإنجاز من الأعمال الموكلة إليهم وما تتضمنه الخطة المعتمدة من قبلهم، مع التأكيد بأن اللجنة رئيسا ونائبا للرئيس واعضاء سيواصلون القيام بمتابعة كل ما يستجد من أحداث انسجاما مع الدور الرقابي لهم من اجل ضمان نجاح المهمة الملقاة على عاتق اللجنة التطبيعية.

لجنة الشباب والرياضة
مجلس النواب
2020/8/25



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X