رئيس لجنة حقوق الانسان يستقبل في كركوك اعضاء مجلس المفوضية العليا لحقوق الإنسان ورئيسها

أستقبل رئيس لجنة حقوق الانسان النيابية، السيد ارشد الصالحي، في مكتب مجلس النواب بمدينة كركوك، يوم الخميس ٣ ايلول ٢٠٢٠، السادة رئيس المفوضية العليا لحقوق الإنسان وأعضاء مجلسها.

واشار النائب الصالحي خلال اللقاء الى دور المفوضية العليا لحقوق الإنسان وجهودها في متابعة الانتهاكات التي تحصل في البلد كونها جهة مستقلة وحيادية تقف الى جانب كل فرد عراقي يتعرض الى الاعتداء او اختطاف او اي عمل يخالف مبادئ حقوق الانسان.

وأوضح رئيس اللجنة النيابية، ان العراق شهد خلال الفترة الاخيرة خروقات كبيرة في حقوق الإنسان بحق المتظاهرين في بعض المحافظات من حرق لممتلكات العامة والخاصة، او انتهاك حق المتظاهر في التعبير عن الرأي او التجاوز على القوات الامنية من قبل بعض العناصر المندسة، مبينا ان لجنة حقوق الانسان كانت سباقة في التعاون مع المفوضية العليا لحقوق الإنسان، داعياً الكتل والاطراف السياسية الى دعم اعمال المفوضية وعدم ممارسة الضغوط عليها بأي شكل من الأشكال، لضمان بناء دولة تحترم حق المواطن وتدافع عن كرامته الانسانية.

ودعا النائب الصالحي الى ضرورة التعاون التام مع مدراء مكاتب المفوضية في عموم المحافظات لما يمتلكونه من دور رقابي في البحث عن اي انتهاك او تمييز او فساد يحصل في دوائر الدولة من اجل ايصالها الى مراجعهم في مجلس المفوضين ببغداد.

ولفت النائب الصالحي الى ضرورة تشغيل الشباب الخريجين في المشاريع الاستثمارية الكبيرة التي تاخذ اموال طائلة من البلد، لحين ايجاد الحلول العاجلة لهم بخصوص التعيين، موضحا ان اغلب اصحاب المشاريع لم يبادر بأي خطوة بشأن دعم طبقة الخريجين.

من جانبه، قدم رئيس المفوضية الدكتور عقيل الموسوي شكره وتقديره الى السيد ارشد الصالحي على تواصله المستمر في متابعة الانتهاكات التي تحصل في البلد، معربا عن سروره لزيارة كركوك واعتبرها المحافظة محط اهتمام من قبل المفوضية التي ستتابع العديد من الملفات الخاصة بحقوق الانسان والتظاهرات والعنف الاسري والشكاوي الخاصة بالاختفاء القسري وملف المغيبين في المحافظة وبحث الاثار الجانبية لازمة فيروس كورونا.

الدائرة الاعلامية
مجلس النواب
٣/٩/ ٢٠٢٠



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X