النائب محمد الدراجي يلتقي مجموعة من المهندسين المعتصمين ويعد بإيصال مطالبهم الى رئاسة الوزراء

التقى النائب محمد صاحب الدراجي يوم الاثنين ١٤/٩/٢٠٢٠ مجموعة من المهندسين الشباب المعتصمين امام مبنى نقابة المهندسين للمطالبة بتوفير فرص عمل لهم ضمن اختصاصهم في مكتبه.

واكد الدراجي عن “دعمه الكامل لمطالبهم المشروعة في توفير فرص عمل لهم والاستفادة من طاقاتهم مؤكدا اهمية شريحة المهندسين ودورهم في بناء واصلاح البنى التحتية في البلاد”، مشيرا الى ان “غياب التخطيط عن الدولة كان السبب في عدم توفير فرص العمل المناسبة للمهندسين الشباب وعدم زجهم في سوق العمل والاستفادة من طاقاتهم”.

واضاف الدراجي ان “الحكومة تقترض شهريا نحو 4 ترليون دينار وان هذا الاقتراض سيفاقم من الازمة الاقتصادية ويغرق العراق في الديون ويمنعه من تطوير قدراته الاقتصادية” ، مطالبا وزارة المالية “بالتوقف عن الاقتراض وايجاد بدائل عن النفط لتحريك واصلاح الوضع الاقتصادي والمالي في البلاد”.

وتابع الدراجي انه “كان يتمنى ان يتم لقائه بالمهندسين المعتصمين بمقر نقابة المهندسين بحضور النقيبة واعضاء مجلس ادارة النقابة، لطرح المشاكل التي يعاني منها المهندسون ، واهمية ان تكون ابواب النقابة مشرعة امام المهندسين المعتصمين السلميين”، كاشفا عن ان “عام 2021 سيشهد انطلاق درجات وظيفية جديدة ناجمة عن قانون التقاعد”.

ووعد الدراجي المهندسين المعتصمين في ختام اللقاء، بإيصال مطالبهم الى رئاسة الوزراء لدراستها والبحث عن حلول لها وتوفير فرص العمل المناسبة”، مشددا في الوقت نفسه على “موقفه الراسخ في دعم اعتصامات المهندسين ومطالبهم المشروعة ، فضلا عن ضرورة الاهتمام بالمهندس العراقي وخاصة شريحة الشباب منهم ، والاستفادة من قدراتهم وقابلياتهم بمختلف مجالات اختصاصهم الهندسية”.

من جانبهم اعرب المهندسون المعتصمون عن “شكرهم وتقديرهم للنائب الدراجي وطروحاته الموضوعية وجديته في نقل مطالبهم الى رئاسة الوزراء” ، مشيرين الى ان مطالبهم تتضمن التعيين في دوائر الدولة وضمان حقوق وامتيازات المهندس العراقي وحفظ كرامته”.

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
14/9/2020



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X