لجنة حقوق الإنسان تعرب عن قلقها لزيادة جرائم قتل المواطنين

عبرت لجنة حقوق الانسان النيابية عن كثير شعورها بالقلق تجاه تزايد حالات الانتهاك وخاصة القتل الذي يطال عدد من المواطنين، واخرها جريمة مقتل الصيدلانية شيلان دارا رؤوف مع والديها بطريقة غامضة وبشعة.

واشارت لجنة حقوق الانسان الى ان تواصلها مع الجهات الحكومية كشف عن ان خيوط الجريمة لازالت غامضة، مبينة ان هذه الجرائم البشعة تترك اثارا سلبية في المجتمع العراقي لهذا نطالب الاجهزة الامنية بضرورة تشكيل فريق عمل خاص للوصول الى المنفذين الذين اجرموا بحق العائلة وتقديم الجناة للعدالة في وقت قياسي.

واوضحت اللجنة النيابية ان ازدياد معدلات الجريمة وعدم وجود رادع قوي للحد من الجرائم الوحشية اعطى الفرصة لضغاف النفوس باستغلال الوضع العام سياسيا واجتماعيا في البلد، داعية الى عدم تفويت الفرصة مع من تسول نفسه للاقدام لمثل هذه الجرائم.

الدائرة الاعلامية
مجلس النواب
١٦/٩/٢٠٢٠



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X