‏بيان لجنة الشهداء والضحايا والسجناءالسياسيين

للأسف يوما بعد آخر بعض المسؤولين في الحكومة ممن بيدهم القرارات في بعض الإجراءات التي تخص شرائح أبناء شعبنا المشمولين بقوانين العدالة الانتقالية ،يحاولون التهرب من مسؤولياتهم القانونية والشرعية والإنسانية ويتعمدون تأخير الإجابة على كتب الاستضافة والاجتماعات المشتركة التي تعقدها لجنتنا معهم فضلا عن تهرب رؤساء الدوائر المعنية ‏من الحضور وإرسال ممثل عنهم كأن القضايا والمواضيع التي تناقشها لجنتنا قضايا هامشية متناسين أن هذه الموضوعات تخص شرائح قدمت التضحيات والدماء وما زالت تقدم.. ‏‏ولولا هذه التضحيات لم يجلسوا في مناصبهم، وكان الأولى أن يعطوا أولوية في حضورهم لمثل هذه القضايا التي تعد جزءً يسيرا من الوفاء لتلك الدماء والتضحيات. ان لجنة الشهداء وضحايا والسجناء السياسيين ستمارس دورها الرقابي على عمل تلك الدوائر، وستستجوب مسؤوليها في مجلس النواب بسبب مخالفة القانون ،ولمجلس النواب قرار اقالتهم من مناصبهم التي تبوئوها في حال اثبات تقصيرهم ومخالفتهم للقوانين النافذة .

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
2020/12/8



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X