بحضور النائب الأول لرئيس مجلس النواب اللجنة المالية تقيم ندوة بشأن موازنة ٢٠٢١

بحضور النائب الأول لرئيس مجلس النواب السيد حسن الكعبي أقامت اللجنة المالية برئاسة النائب د. هيثم الجبوري وحضور اعضائها ورئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار وعدد من اعضاء اللجان النيابية الأخرى، يوم السبت ٢٣/١/٢٠٢١ ، ندوةً لمناقشة مسودة مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية لعام ٢٠٢١ وسبل دعم القطاع الخاص مع مجموعة من الاكاديميين والاقتصاديين ورجال الأعمال والنقابات والاتحادات .

في مستهل الندوة قرأ المجتمعون سورة الفاتحة ترحماً على أرواح الشهداء جراء التفجير الإرهابي في ساحة الطيران ، داعين المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ومتمنين الشفاء العاجل للجرحى ، وأن ينعم الله على العراق بالسلام والطمأنينة .

وأكد النائب الأول لرئيس مجلس النواب السيد حسن الكعبي أن للقطاع الخاص دور مهم في بناء الدولة وإشراكه في عملية التنمية الاقتصادية له بالغ الأثر ، مثمناً في الوقت ذاته دور اللجنة المالية وجهدها المستمر في عقد اللقاءات والاستضافات لإنضاج قانون الموازنة وترشيد الانفاق .

رئيس اللجنة المالية د. الجبوري أوضح إن الموازنة كانت تخلو من المواد التي تدعم القطاع الخاص وقد دأبت اللجنة على إضافة مواد وعدد من القرارات سيتم التصويت عليها داخل اللجنة قريباً من شأنها اتاحة الفرصة للقطاع الخاص من اجل الاستثمار في مشاريع تحقق فائدةً اقتصادية وتسهم في توفير الاف من فرص العمل للعاطلين .

وأكدت اللجنة المالية أنها تأمل من خلال هذه الندوة إلى سماع آراء وأفكار أُخرى من خلال الأكاديميين والمختصين في مجال الاقتصاد للخروج برؤية واضحة موحدة يكون فيها للقطاع الخاص دور أكبر في عملية بناء الدولة وسط التحديات المالية والأزمة الاقتصادية التي يمر بها البلد .

من جانبهم قدم المختصون ورجال الاعمال ورؤساء النقابات والاتحادات مقترحاتهم وافكارهم بشأن عملية التحفيز الاقتصادي والاستثمار الأمثل لثروات البلد وتعظيم موارده .

الدائرة الإعلامية
مجلس النواب
٢٣ كانون الثاني ٢٠٢١



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X