خلال ترأسه اجتماعا موسعا لحل مشكلة مشروع ماء النهروان .. الكعبي : لن نقبل بحرمان مواطن من خدمة تمس حياته بحجة وجود خلافات مع الشركات المنفذة

ترأس السيد حسن كريم الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس النواب اليوم الاربعاء ١٤- نيسان ٢٠٢١ ، اجتماعا موسعا خُصّص لمناقشة مشكلة تلكؤ مشروع ماء قضاء النهروان ، والشحة الكبيرة الحاصلة بمياه الشرب والخام لاهالي المنطقة ، بحضور عدد من السادة اعضاء مجلس النواب ، و محافظ بغداد السيد محمد العطا والسيد جابر حاجي وكيل وزارة الإسكان والإعمار ، والسيد حسام العقابي ممثلا عن الامانة العامة لمجلس الوزراء والسيد نجم سعيد مدير عام دائرة الماء في الوزارة ، اضافة الى نائب قائد عمليات بغداد وعدد من الجهات المعنية وحضور عدد من شيوخ ووجهاء قضاء النهروان .

وجرى خلال الإجتماع بحث تفاصيل مشكلة انقطاع المياه و التي تعاني منها المنطقة منذ سنوات ، واستمع الجميع على اسباب التلكؤ الحاصل من الشركة والوقوف على المعوقات والمعالجات المطلوبة ، فيما شدد الكعبي على وضع جدول زمني قصير ومحدد لانجاز المشروع وايصال الماء الشرب والخام الى جميع سكان المنطقة وحماية الخط الناقل ومعالجة التجاوزات الحاصلة عليه ، وانشاء غرفة عمليات برئاسته وعضوية عدد من الجهات واللجان المعنية ومحافظة بغداد للإشراف على الموضوع ابتداء من يوم غد .

وطالب الكعبي الشركة المنفذة ووزارة الإعمار بتقديم تقرير خلال ٤٨ ساعة لتحديد امكانية استكمال مشروع الماء خلال وقت قصير او إحالة جزء منه او بكامل تفاصيله إلى محافظة بغداد للمضي به بأسرع وقت ممكن ، محذرا من ان عدم الإلتزام ضمن السقف الزمني المحدد للإنجاز تعدّ مخالفة قانونية صريحة سيحاسب عليها كل من يثبت تقصيره .

وفي اختتام الاجتماع تم اصدار امر نيابي بتشكيل لجنة دائمة تتولى الاشراف على تنفيذ مشروع الحل الدائم لماء النهروان وتحديد المسؤولية القانونية عن التلكؤ في تنفيذه ، والمتابعة الدائمة حتى إكمال انجازه ، تكون برئاسة الكعبي وعضوية عدد من النواب و الجهات ذات العلاقة ، مشددا سيادته انه من الاستحالة بقبول حرمان مواطن عراقي من خدمة تمس حياته بحجة وجود خلافات مع اي من الشركات المنفذة.

 

المكتب الإعلامي
للنائب الأول لرئيس مجلس النواب
٢٠٢١/٤/١٤

 



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X