الحداد يدين الإعتداء التي تعرضت لها عائلة عراقية في تركيا ويوجه وزارة الخارجية العراقية بالمتابعة، ويطالب الجهات ذات العلاقة في تركيا بالتحقيق واتخاذ الاجراءات القانونية بحق الفاعلين

أدان سيادة نائب رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور بشير خليل الحداد اليوم الجمعة 2021/5/14 الإعتداء الآثم التي تعرضت لها عائلة عراقية من محافظة أربيل أثناء زيارتهم لتركيا للسياحة من قبل مجموعة ضالة وخارجة عن القانون، حينما أعترضوا سيارة تلك العائلة على الطريق الذي يربط بين ميرسين وأنطاليا، وقاموا بالإعتداء عليهم بالحجارة والضرب المبرح الغير مبرر مما أدى الى إصابة بليغة لرب الأسرة وأبنه الصغير بجروح خطيرة.

نائب رئيس المجلس وفي هذا البيان الصادر أستنكر هذه الإعتداء، وأجرى إتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية العراقي والسفير التركي لدى بغداد والقنصل التركي في أقليم كوردستان والسفير العراقي في انقرة، وطالب بفتح تحقيق عاجل والوقوف على ملابسات الحادث وملاحقة كل من يحاول أرتكاب مثل هذه الجرائم، وإتخاذ كافة الإجراءات والتدابير اللازمة الصارمة لمنع تكرار تلك الإعتداءات التي تضر بمصلحة البلدين الجارين، وبعد إتصالات سيادته تم إلقاء القبض على المعتدين، وستنفذ كافة الإجراءات القانونية وتقديمهم للقضاء التركي لينالوا جزاءهم العادل طبقا للقانون.

 

المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب العراقي
14 آيار 2021



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X