بيان لجنة الشهداء النيابية بالذكرى الاليمة لجريمة سبايكر

 

نستذكر في هذا اليوم الذكرى الاليمة لمجزرة سبايكر المروعة التي راح ضحيتها اكثر من الف و سبعمائة من شباب العراق الاعزاء بطريقة اقل ما يقال عنها انها مروعة و بشعة و ابادة جماعية .

ان مجزرة قاعدة الشهيد اللواء الطيار ماجد التميمي (سبايكر سابقا ) لابد ان تكون مدعاة لوحدة العراقيين في مواجهة المؤامرات و قوى الشر و الارهاب و فلول البعث المجرم الذين يحاولون النيل من تلاحم العراقيين و ابراز النعرات الطائفية بشتى الطرق .

ان العراقيين بوحدتهم و تكاتفهم دحروا داعش و من وقف معه و سطروا اروع الملاحم في الدفاع عن ارضهم و مقدساتهم و اننا في كل يوم امام تحديات جديدة في طريق بناء العراق و ازالة مخلفات داعش والبعث الارهابين .

ان شهداء قاعدة سبايكر لابد ان يحظوا بالتكريم اللائق من حيث الاهتمام باسرهم و توفير العيش الكريم لهم.

ان لجنة الشهداء ندعو لجنة حقوق الانسان واللجنة القانونية ولجنة العلاقات الخارجية للتعاون معنا من اجل تدويل هذه الجريمة ،كونها جرائم دولية و جرائم ابادة جماعية تقف خلفها دول ومنظمات ارهابية عالمية،وندعو رئاسة الجمهورية ومجلس الوزراء بالمصادقة على قرارات الاعدام للارهابين المحكومين وفق جرائم الارهاب الذين اكتسبت احكامهم الدرجة القطعية وتنفيذها لان طال انتظار ذوي الشهداء والضحايا القصاص العادل بحق هولاء المجرمين وبحت اصواتنا من المطالبة بهذا المطلب الدستوري والقانوني والشرعي حيث لايوجد اي مبرر او مسوغ قانوني لتاخر تنفيذ احكام الاعدام بحق الارهابين الذين كانوا سببا في مآسي الشعب العراقي ومنها الجريمة التي نحيي ذكراها

نسأل الله ان يرحم شهداء العراق كافة وبالخصوص ابناءنا الشهداء ضحايا قاعدة سبايكر ويسكنهم فسيح جناته انه مجيب الدعاء

مجلس النواب
الدائرة الاعلامية
2021/6/12



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X