الحـداد خلال زيارته للمجمع العلمي العراقي ينتقد الإهمال الحكومي لهذه المؤسسة العريقة، ويؤكد على ضرورة فتح قناة تواصل بين المجمع ومجلس النواب للأستفادة من خبرات العلماء في رصانة التشريعات

 

زار نائب رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور بشير خليل الحـداد اليوم الخميس ٢٠٢١/٨/٥  وبرفقة مدير عام الدائرة الإعلامية السيد محمد أبو بكر، المجمع العلمي العراقي وسط العاصمة بغداد وكان في استقبالهم الأستاذ الدكتور محمد حسين آل ياسين رئيس المجمع العلمي العراقي وعدد من كوادر المجمع.
في بداية اللقاء رحب السيد رئيس المجمع بالسيد نائب الرئيس وأعرب عن سعادته بالزيارة وقدم نبذة عن تاريخ المجمع وأقسامه وفعالياته العلمية والثقافية.
نائب رئيس المجلس أكد على الدور الريادي للمجمع العلمي العراقي في مجالات الفكر المعرفة والثقافة والفن، ويعد بمثابة أعرق واجهة حضارية وعلمية في البلد، داعياً سيادته الى ضرورة تعزيز التواصل والتنسيق بين المجمع العلمي العراقي ودوائر مجلس النواب العراقي للاستفادة من خبرات العلماء والمختصين في مجال رصانة التشريعات .
وخلال تجواله في أقسام ومكتبات المجمع أنتقد سيادة نائب الرئيس وللأسف الإهمال الواضح لهذه المؤسسة العريقة التي عرفت بمستواها العلمي والأكاديمي العالي في المنطقة والوطن العربي ومنذ عقود، فيما طالب السيد رئيس الوزراء و الجهات المعنية بتقديم الدعم والمساندة لتأهيل هذا الصرح الحضاري من جديد، وتوفير احتياجاته، وتفعيل عمله من خلال توصيات اللجنة المشكلة وفق الأمر الديواني رقم 36 لسنة 2020، و الإسراع باختيار الأعضاء الأكفاء من الاساتذة والعلماء حسب قانون المجمع العلمي العراقي النافذ. وأشار الحداد الى ضرورة فتح قناة تواصل بين المجمع العلمي ومجلس النواب للأستفادة من علماء اللغة والخبرات في رصانة التشريعات والقوانين.

المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس النواب العراقي
الخميس ٥ آب ٢٠٢١

 



انت تتصفح موقع الدورة النيابية الرابعة. للانتقال الى الدورة الحالية انقر هنا

X